هناك عدد محدود للقراءات المسموح بها للزوار

[2] هو عدد القراءات المتبقية

الموسيقار العظيم ياني (Yanni)

Apollo

مريد جديد
المشاركات
72
مستوى التفاعل
238
1536423094417.png



ياني (Yanni) هو مؤلف موسيقي من أصل يوناني. ولد ياني في مدينة كالاماتا في اليونان على سواحل البحر المتوسط بتاريخ 14 نوفمبر 1954. أظهر موهبة موسيقية في سن مبكرة وبدأ بالعزف على آلة البيانو وهو في السادسة من عمره. شجعه والداه على التعلم بالعزف على البيانو على طريقته الخاصة من دون تدريب موسيقي رسمي. لم تكن الموسيقى موهبته فقط، ففي عام 1969 وهو في الرابعة عشر من عمره حطم ياني الرقم القياسي اليوناني لسباق 50 متر في السباحة الحرة للرجال.

عندما غادر ياني منزله في مدينة كالاماتا اليونانية بتشجيع من والديه ليلتحق بجامعة مينوسوتا في الولايات المتحدة الأمريكية ليدرس علم النفس في سنة 1972. حصل ياني على درجة البكالوريوس في علم النفس في عام 1976. وخلال فترة الدراسة قام بمشاركة فرقة روك بالعزف تدعى كاميلون وبدأ بتطوير أسلوبه الموسيقي الخاص مستخدماً البيانو والأورغ ليبتكر أصوات جديدة. وبرغم أن الموسيقى دائما أو في الأصل اعتمدت على العاطفة، إلا أن دراسة ياني لعلم النفس كانت قد ساعدته كثيراً في تلمس دروب الموسيقى وسحرها الخفي.

تخرج ياني من الجامعة، وبعد التخرج قرر أن يمنح الموسيقى كل وقته وجهده لعام كامل. أراد أن يقصد الحياة في الموسيقى، وعلى الرغم من أنه لا يقرأ النوتة الموسيقية فقد ألف أعمالاً كاملة متحدياً التصنيف الموسيقي.

ولم تمض سوى سنتين على تخرجه حتى كان قد حصل على شهادة الدكتوراة في علم النفس وكان في سن الـ 24. وقد أشار ياني إلى دور علم النفس في صقل مهاراته في مجال الموسيقى.



1536423094790.png




أصدر ياني ألبومه الأول المنفرد سنة 1980 بإسم "متفائل".. شكل ياني الفرقة في عام 1987 وبدأ بجولة في عام 1988. عمل ياني مع هوليوود وأنجز عدة أعمال موسيقية لبعض الأفلام. وفي عام 1990 رافقت فرقة دالاس السيمفونية ياني بحفلة موسيقية أعطت بعدا آخر إلى أسلوبه الفريد وكانت مقدمة لأشياء جديدة. في عام 1994 أحرز ياني انتصارا ذاتيا عندما عاد إلى موطنه اليونان وسجل عمل موسيقي في مسرح هيرودس أتيكوس في أثينا الذي يعود إلى الألف الثانية قبل الميلاد


1536423095040.png
مسرح هيرودس أتيكوس في أثينا



والنتيجة كانت ألبومه في الاكروبوليس بقيادة الموسيقي شهرداد روحاني لذي بيع منه أكثر من 7,000,000 نسخة حول العالم وحصد أكثر من 35 جائزة وارتفع ليصبح واحد من أكثر المبيعات للأعمال الموسيقية المصورة.
أكتسب ياني شهرة كبيرة ومكانة بارزة نتيجة ظهوره في نوفمبر 1990 في مجلة بيبول و في برنامج أوبرا وينفري مع الممثلة ليندا إيفانز، التي كانت معه في علاقة منذ عام 1998.


1536423095365.png

ياني في أحد حفلاته


في مارس 1997، أصبح ياني واحد من الفنانين الغربيين القلائل المسموح لهم بالأداء والتسجيل في تاج محل في الهند.
تبع ذلك عروض في مايو 1997 في المدينة المحرمة في بكين، ليصبح ياني أول فنان غربي في العصر الحديث يسمح له بالعرض في الموقع التاريخي. وقد عزف ياني بين الهند والصين لجمهور وصل إلى 250 مليون شخص في جولة طويلة شملت أكثر من 160 مدينة حول العالم في رحلة أطلق عليها نفس أسم الألبوم.

في عام 2000 أصدر ياني أول ألبوم له مسجل في أستوديو بعد 7 سنوات وكان بعنوان "لو استطعت إخبارك"، بعد عامين من الإنقطاع. يتكلم عن التغيرات في حياة ذلك الفنان، ومنها الإنتقال إلى الساحل الشرقي لأمريكا وتغيرات أخرى ركزت على حياته الشخصية والمهنية. وفي العام 2003 أصدر ألبومه "العرقية" وهو الألبوم الثاني عشر له، وهو توسيع لمعنى عالم واحد شعب واحد التي كانت دائماً السمة المميزة لمهنته.

قدم في هذا الألبوم مجموعة من المقطوعات الموسيقية التي تنبض بالنغمات والأصوات لثقافات شعوب الأرض، مستخدماً آلالات مختلفة على حد سواء كآلة الديدجاريدو الأسترالية وآلة دودوك الأرمينية والكمان والطبل الهندي. ويقول ياني: "العديد من ثقافات شعوب العالم والأنماط الموسيقية ممثلة في هذا الألبوم. إن فيه الكثير من اللون العرقي بمعنى آخر، أنه يمتلك العرقية...حيث أن العرقية يجب أن تعمل بالعرق والثقافة واللون وجمال المجتمع المتعدد الثقافات بالطريقة التي استخدمها لهذا الألبوم."


1536423095605.png




إن واحدة من العناصر التي تميز ألبوم "العرقية" عن سابقيه هو الأستخدام الكبير لصوت الإنسان، ليس فقط الأنغام المنفردة والتراتيل الجماعية، بل بالكلمات أيضا، وهذا شيء نادر بالنسبة لهذا الفنان. فأغنية "الوعد" على سبيل المثال، هي تعديل لمقطوعة قديمة تدعى "سيكرت فوس" رزت بكلمات كتبت من قبل صديقة قديمة له تدعى باميلا مكنيل وأديت بشكل عاطفي من قبل ألفريدا جيرالد التي رافقت رحلة ياني في عام 1998. كما أن المقطوعة الأخيرة من الألبوم تعكس ثقافة هذا الفنان وتاريخه بأغنية يونانية شعبية تدعى "جيفاري"

وفي مارس من عام 2003 عاد ياني للظهور من جديد في جولة في أميركا وكندا، وقد سميت "العرقية"، وكانت جولة ناجحة وصنفت في المرتبة السادسة بالنسبة لمبيع التذاكر لهذا العام. في 6 مايو من عام 2004 حصل ياني على درجة الدكتورا الفخرية في الآداب الإنسانية من جامعة مينوسوتا.


1536423096247.png



وفي العام 2006 أصدر ياني ألبوم جديدا حمل اسم "لكونشيرتو" حيث قام بتسجيله وتصويره على الهواء مباشرة في حفلة الافتتاح بلاس فيغاس مستخدماً أحدث تقنيات التصوير والتسجيل الصوتي.



أشهر أعضاء فرقة ياني :


1536423096519.png

سامفيل يرفينيان


هو عازف كمان وملحن عالمي أرمني. ولد يارفينيان في سنة 1996، في مدينة يريفان عاصمة أرمينيا وبدأ تعلم العزف على الكمان وهو في سن السابعة من العمر، وحصل على جوائز عديدة وهو في سن مبكرة، ثم بدأ يترقى في عزف الكمان حيث كان له نبوغ مبكر فعزف أصعب المعزوفات الكلاسيكية لباخ وموتسارت وباغانيني.
وفي سنة 1991 حصل صاموئيل يارفينيان على شهادة الدكتوراة التخصصية من معهد يريفان للموسيقى، ومنذ سنة 2003 بدأ يارفينيان العزف في فرقة ياني ولا زال إلى الآن. ويعتبر عازف الكمان رقم 1 في الفرقة.



1536423096960.png
بيدرو يوستاتشي



من مواليد كاراكاس، فنزويلا. عازف آلات النفخ بكل أشكالها وأنواعها القديمة والحديثة. ظهر مع ياني للمرة الأولى في حفل لندن وأستمر معه حتى عام 2006 حيث كان أخر ظهور له. شارك بيدرو في العديد من الأفلام العالمية من خلال العزف للموسيقى التصورية. من أشهر الأفلام التي شارك فيها :
فيلم الأم المسيح وفيلم القراصنة الكاريبي الجزء الثالث.




1536423097172.png
فيكتور إسبينولا


هو عازف ومغني من باراغواي، اشتهر بعزفه المتقن على القيثارة الباراغوايانية. تأثر أسلوبه في الموسيقى بمزيج من الفلامنكو الغجري والبرازيلي والبوب والرقص مروراً بالشرق الأوسط وأفريقا.
قام إسبينولا بعدة جولات في جميع أنحاء العالم بما في ذلك البرازيل والأرجنتين وتشيلي وسويسرا وإيطاليا والنمسا وألمانيا.
شكل إسبينولا ثنائيا مميزا مع الموسيقار اليوناني ياني.



1536423097666.png
مينغ فريمان




1536423097896.png
ساياكا كاتسوكي




1536423098123.png
تشارلي آدامز




1536423098512.png
ماري سيمبسون





المراجع :
ويكيبديا
https://en.m.wikipedia.org/wiki/Yanni
https://ar.m.wikipedia.org/wiki/ياني
 
بيدرو يوستاتشي احساسه العالي أثناء العزف، والذي يظهر جليا خلال عزفه باستخدام آلة النفخ الأرمنية الحزينة duduk، في تلك اللحظة بالذات كان بيدرو يفكر في ابنته ذات الثلاث سنوات والتي توفيت قبلها بسنوات نتيجة سرطان المخ.


 

أداب الحوار

المرجو التحلي بأداب الحوار وعدم الإنجرار خلف المشاحنات، بحال كانت هناك مضايقة إستخدم زر الإبلاغ وسنحقق بالأمر ونتخذ الإجراء المناسب، يمكنك الإطلاع على قوانين الموقع من خلال موضوع [ قوانين وسياسة الموقع ] وتعريف الموقع [ ماهو سايكوجين ]

الذين يشاهدون هذا الموضوع الان (الأعضاء: 0 | الزوار: 1)

أعلى