لغز الجماجم الكريستالية

amr Pegasus

مريد جديد
المشاركات
88
مستوى التفاعل
238
الجماجم الكريستالية (هناك من يصفها بالجماجم البشرية الكريستالية لكن الحقيقة ان بعض الجماجم لا تتوافق مع الجمجمة البشرية بل تشبه جماجم مخلوقات فضائية)
اطل عليكم بموضوع لطالما استوقفني لشدة غرابته و الادلة الدامغة التي تؤكد اننا لسنا اول الحضارات المتفوقة علميا و تكنولوجيا فلندخل بصلب الموضوع اذا :يوجد في العالم حاليا 13 جمجمه كريستاليه عثر عليها علماء الآثار في اجزاء من المكسيك و وسط و جنوب أمريكا , تعود هذه الجماجم الى عصر قديم جدا , حيث ترجع الى الفتره مابين 5000 و 36000 سنه مضت!! , و تشكل واحدا من أروع الاكتشافات الأثريه في عالم اليوم.
يتحدث البعض عن خصائصها العلاجيه و السحريه, لكن لا أحد حتى الآن يعلم من صنعها او مالغرض من صنعها, لكن الاعتقاد الاكبر هو انها من بقايا حضارة قديمه قد تكون حضارة اتلانتيس .

تعتبر الجمجمه الكريستاليه التي اكتشفتها (آنا ميتشيل هيدجز) من أشهر الجماجم المكتشفه, حيث انها مطابقه للجمجمه البشريه الحقيقيه من حيث ان الفك السفلي فيها يمكن فصله عن الجمجمة , على عكس بقية الجماجم الكريستاليه التي تتكون من قطعه واحده لا يمكن فصلها. والامر الغريب الاخر في هذه الجمجمه ان العلماء لايعرفون حتى الآن كيف صنعت وحتى مع التقنيات الحديثه فإن صناعة جمجمه شبيهه لها يعتبر أمر في غاية الصعوبه (هذه الجمجمة بالذات جميع العلماء مجمع عليها لكثرة التجارب التي حدثت عليها لذا لا يمكن للمتحكمين محاولة اخفاء امرها ستعرفون سبب ذكري لهذه النقطة فيما بعد).

d1to4r9-6d57eb14-a294-45bb-9859-465ed7246d06.jpg



قامت عائلة (ميتشيل هيدجز) بإعارة هذه الجمجمه لـ (مختبرات بيل) الامريكيه لدراستها في عام 1970م , واكتشف الباحثون ان الجمجمه تم تشكيلها بقطع الكريستال بصوره معاكسه للتشكيل الطبيعي لترتيب ذرات الكريستال (توضيح الامر كان تحلق لحيتك عكس اتجاه الشعر تخيل الجروح التي ستحصل عليها ههههه), وهذا أمر غريب حقا حيث انه في أيامنا الحاليه يتم تقطيع الكريستال بمحور متوازي مع ترتيب الذرات , وذلك لأن تقطيع الكريستال بمحور معاكس يؤدي لتكسيره حتى عند استخدام الليزر في التقطيع. وما يزيد الأمر غرابه هو أن الباحثون لم يكتشفوا أي خدش صغير عند فحص الجمجمه بالميكروسكوب ! مما يعني انه لم يتم استخدام أي أداة معدنيه لتشكيل الجمجمه.

افترض أحد العلماء انه تم قطع الكريستال لتشكيل الجمجمه باستخدام الألماس بطريقة ما, ثم تشكيل التفاصيل الدقيقه لها باستخدام محلول من السيليكون و الرمل , ولكن هذه الطريقه – على افتراض صحتها – تتطلب مايزيد عن 300 سنه من العمل المتواصل (ذكرنا سابقا ان تشكيل الجماجم جاء بتقنية صقل معاكسة لذرات الكريستال و هذا امر لا يمكن لليزر حتى فعله لان الكريستال سينكسر و العلم يؤكد هذا نحن نتحدث عن تكنولوجيا تفوق الليزر”مما ينفي بشكل قاطع نظرية ذلك العالم) الجدير بالذكر ان متاحف كواي برانلي في باريس و المتحف البريطاني و متحف سميثسونيان الامريكي اعلنو انهم كانو ضحية لاكذوبة الجماجم الكريستالية و قال علماء المتاحف الثلاث ان جماجم الكريستال التي تضمها المتاحف قطعت و شحذت و صقلت بادوات من عصر الصنعة و ليس على يد حرفيي الحضارة الامريكية الجنوبية البائدة (أليس امر غريب بعد ان دققت هذه الجماجم من قبل اهم الخبراء و توثيق المعلومات بكيفية صنعها و التدليل على ان الليزر يعجز عن صنعها بتلك التقنية ان ياتي احدهم ليقول ان ادوات عادية قد صنعتهاا؟!)

فكيف لهذه المتاحف ان تخرج لتعلن ان الجماجم ما هي الا اكذوبة و ما هو هدف هذه المتاحف من هذا الاعلان السخيف هنا نعود الى المربع الاول و هو ماذا لو ان العالم كله عرف قصة هذه الجماجم و التي طبعا لن يختلف اثنان بعد ان يعلم الجميع طريقة صنعها المذهلة انها تعود لحضارة قديمة جدا ذات تكنولوجيا خيالية ماذا سيكون ردة فعل البشر و لك ان تتخيل الاسئلة (المحرمة ) التي ستطرح”طبعا لا احد من المتحكمين يريد ان تظهر الحقيقة هم يريدوننا عبيد لا اكثر”

هذا الموضوع طويل و لو انني اضع جميع المعلومات سوف لن انتهي, في النهاية الحكم الاخير يعود لكم طبعا # amr younis
 

أداب الحوار

المرجو التحلي بأداب الحوار وعدم الإنجرار خلف المشاحنات، بحال مضايقة إستخدم زر الإبلاغ وسنتخذ الإجراء المناسب، يمكنك الإطلاع على [ قوانين وسياسة الموقع ] و [ ماهو سايكوجين ]

الأعضاء الذين قرؤوا هذا الموضوع [ 11 ]

أعلى