تحميل كتاب أزهار الأفكار في جواهر الأحجار

ع

عضو سابق - 759

زائر - عضو سابق
كتاب أزهار الأفكار في جواهر الأحجار:

bqrth1760.jpg


المؤلف: مخطوطات تركية – آيا صوفيا

يعتبر من الكتب والمخطوطات النادرة

الوصف:
يعتبر كتاب أزهار الأفكار في جواهر الأحجار أكثر دراسة مفصلة ومكتملة عن الأحجار وخصائصها في العصور الوسطى. يرجع تاريخ الأبحاث المختصة بالجواهر أو الدراسات المكرسة كلياً لمناقشة الأحجار الكريمة وخصائصها إلى اليونان القدماء.

ذكر بليني في كتابه Naturalis Historia (التاريخ الطبيعي) ، أن من بين 20 مؤلفاً كانت مصادر لمعرفته بالأحجار وحتى الأعمال التي شهدها، عمل واحد فقط لثيوفراستوس وهو حول الأحجار (ما بين 371-287 ميلادياً) هو الذي بقى.

إن دراسة ثيوفراستوس وأرسطوطالين De mineralibus (حول المعادن) والمقاطع التي كتبها جالينوس ودويسقوريدوس وبالينوس والكندي والفارابي عن الأحجار تمثل المصادر الرئيسية للمادة محل المناقشة في هذه المخطوطة.

ولا يعرف سوى القليل عن مؤلفها التيفاشي (مابين 1184-1253) أكثر من كونه من أصل جزائري وأنه ألف مجموعة مختارات أدبية مكونه من أبيات ونكات عربية. تناول التيفاشي دراسة 25 حجراً، وقد خصص فصلاً لكل منها.

يبدأ كل فصل بمناقشة إتيمولوجية الحجر، ويتبعه وصف للعوامل التي تتسبب في تكوينه وموقع المناجم الرئيسية التي يتواجد بها وتحليل لخصائصه الفزيائية الأساسية، بما في ذلك الصلابة.

يقدم الكاتب بعد ذلك قائمة بالاستخدامات الطبية والسحرية للحجر ويناقش قيمته وسعره في السوق، أخذاً بعين الاعتبار الدرجات المختلفة للنقاء والخصائص البصرية للأحجار التي كانت متاحة للبيع في وقته.


يحتوي الكتاب على الآتي:

الباب الأول: في الجوهر،
الباب الثاني: في الياقوت،
الباب الثالث: في الزمرد،
الباب الرابع: في الزبرجد،
الباب الخامس: في البلخش،
الباب السادس: في البنفش،
الباب السابع: في البجادي،
الباب الثامن: في الماس،
الباب التاسع: في عين الهر،
الباب العاشر: في البازهر،
الباب الحادي عشر: في الفيروزج،
الباب الثاني عشر: في العقيق،
الباب الثالث عشر: في الجزع،
الباب الرابع عشر: في المغناطيس،
الباب الخامس عشر: في السنباذج،
الباب السادس عشر: في الدهنج،
الباب السابع عشر: في اللازورد،
الباب الثامن عشر: في المرجان،
الباب التاسع عشر: في السبج،
الباب العشرون: في الجمشت،
الباب الحادي والعشرون: في الخماهان،
الباب الثاني العشرون: في اليشم،
الباب الثالث والعشرون: في اليصب،
الباب الرابع والعشرون: في البلور،
الباب الخامس والعشرون: في الطلق.

التحميل مرفق
 

_______

[ تفاعل مع المشاركة لتحميل المرفقات ]

  • أزهار الأفكار في جواهر الأحجار.pdf
    أزهار الأفكار في جواهر الأحجار.pdf
    18.5 MB · المشاهدات: 1,120
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
كتاب أزهار الأفكار في جواهر الأحجار:

الوصف:
يعتبر كتاب أزهار الأفكار في جواهر الأحجار أكثر دراسة مفصلة ومكتملة عن الأحجار وخصائصها في العصور الوسطى. يرجع تاريخ الأبحاث المختصة بالجواهر أو الدراسات المكرسة كلياً لمناقشة الأحجار الكريمة وخصائصها إلى اليونان القدماء. ذكر بليني في كتابه Naturalis Historia (التاريخ الطبيعي) ، أن من بين 20 مؤلفاً كانت مصادر لمعرفته بالأحجار وحتى الأعمال التي شهدها، عمل واحد فقط لثيوفراستوس وهو حول الأحجار (ما بين 371-287 ميلادياً) هو الذي بقى. إن دراسة ثيوفراستوس وأرسطوطالين De mineralibus (حول المعادن) والمقاطع التي كتبها جالينوس ودويسقوريدوس وبالينوس والكندي والفارابي عن الأحجار تمثل المصادر الرئيسية للمادة محل المناقشة في هذه المخطوطة. ولا يعرف سوى القليل عن مؤلفها التيفاشي (مابين 1184-1253) أكثر من كونه من أصل جزائري وأنه ألف مجموعة مختارات أدبية مكونه من أبيات ونكات عربية ذات محتوى جنسي ومثير. تناول التيفاشي دراسة 25 حجراً، وقد خصص فصلاً لكل منها. يبدأ كل فصل بمناقشة إتيمولوجية الحجر، ويتبعه وصف للعوامل التي تتسبب في تكوينه وموقع المناجم الرئيسية التي يتواجد بها وتحليل لخصائصه الفزيائية الأساسية، بما في ذلك الصلابة. يقدم الكاتب بعد ذلك قائمة بالاستخدامات الطبية والسحرية للحجر ويناقش قيمته وسعره في السوق، أخذاً بعين الاعتبار الدرجات المختلفة للنقاء والخصائص البصرية للأحجار التي كانت متاحة للبيع في وقته.

التحميل:
محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط
يا اخي الرابط لايعمل
 
اخي
كتاب أزهار الأفكار في جواهر الأحجار:

مشاهدة المرفق 6581

المؤلف: مخطوطات تركية – آيا صوفيا

يعتبر من الكتب والمخطوطات النادرة

الوصف:
يعتبر كتاب أزهار الأفكار في جواهر الأحجار أكثر دراسة مفصلة ومكتملة عن الأحجار وخصائصها في العصور الوسطى. يرجع تاريخ الأبحاث المختصة بالجواهر أو الدراسات المكرسة كلياً لمناقشة الأحجار الكريمة وخصائصها إلى اليونان القدماء.

ذكر بليني في كتابه Naturalis Historia (التاريخ الطبيعي) ، أن من بين 20 مؤلفاً كانت مصادر لمعرفته بالأحجار وحتى الأعمال التي شهدها، عمل واحد فقط لثيوفراستوس وهو حول الأحجار (ما بين 371-287 ميلادياً) هو الذي بقى.

إن دراسة ثيوفراستوس وأرسطوطالين De mineralibus (حول المعادن) والمقاطع التي كتبها جالينوس ودويسقوريدوس وبالينوس والكندي والفارابي عن الأحجار تمثل المصادر الرئيسية للمادة محل المناقشة في هذه المخطوطة.

ولا يعرف سوى القليل عن مؤلفها التيفاشي (مابين 1184-1253) أكثر من كونه من أصل جزائري وأنه ألف مجموعة مختارات أدبية مكونه من أبيات ونكات عربية. تناول التيفاشي دراسة 25 حجراً، وقد خصص فصلاً لكل منها.

يبدأ كل فصل بمناقشة إتيمولوجية الحجر، ويتبعه وصف للعوامل التي تتسبب في تكوينه وموقع المناجم الرئيسية التي يتواجد بها وتحليل لخصائصه الفزيائية الأساسية، بما في ذلك الصلابة.

يقدم الكاتب بعد ذلك قائمة بالاستخدامات الطبية والسحرية للحجر ويناقش قيمته وسعره في السوق، أخذاً بعين الاعتبار الدرجات المختلفة للنقاء والخصائص البصرية للأحجار التي كانت متاحة للبيع في وقته.


يحتوي الكتاب على الآتي:

الباب الأول: في الجوهر،
الباب الثاني: في الياقوت،
الباب الثالث: في الزمرد،
الباب الرابع: في الزبرجد،
الباب الخامس: في البلخش،
الباب السادس: في البنفش،
الباب السابع: في البجادي،
الباب الثامن: في الماس،
الباب التاسع: في عين الهر،
الباب العاشر: في البازهر،
الباب الحادي عشر: في الفيروزج،
الباب الثاني عشر: في العقيق،
الباب الثالث عشر: في الجزع،
الباب الرابع عشر: في المغناطيس،
الباب الخامس عشر: في السنباذج،
الباب السادس عشر: في الدهنج،
الباب السابع عشر: في اللازورد،
الباب الثامن عشر: في المرجان،
الباب التاسع عشر: في السبج،
الباب العشرون: في الجمشت،
الباب الحادي والعشرون: في الخماهان،
الباب الثاني العشرون: في اليشم،
الباب الثالث والعشرون: في اليصب،
الباب الرابع والعشرون: في البلور،
الباب الخامس والعشرون: في الطلق.

التحميل مرفق





أخواني العزاء الكرام لماذا لم يتم فتح صفحة الكتاب
 
السلام عليكم.......................
 
كتاب قيم من الكتب النادرة جزاك الله خيراً وجعله في ميزان حسناتك
 

أداب الحوار

المرجو التحلي بأداب الحوار وعدم الإنجرار خلف المشاحنات، بحال مضايقة إستخدم زر الإبلاغ وسنتخذ الإجراء المناسب، يمكنك الإطلاع على [ قوانين وسياسة الموقع ] و [ ماهو سايكوجين ]
أعلى