تحليل العقل الجمعي واستفسار عن حل

Alchemist

Light
المشاركات
335
مستوى التفاعل
1,324
ان معظم الشباب اليوم مهتمون بالمسائل الجانبية مثل متابعة الرياضة, المسلسلات ,الافلام ,الفيديوجيمز ,مشاهدة الاخبار التافهة على قنوات الاخبار ,الاستماع للموسيقى , مشاهدة الفيديوهات و الافلام الاباحية وهكذا (اي الانشغال بالشهوات اعزكم الله). اما من ناحية الدين فهم تقريبا الاغلبية الساحقة بداؤ باهمال الدين لماذا ؟ لان الدين اصبح خاليا من الروح و مليء بالخوف و الخرافات التافهة مثل عذاب القبر و هكذا و رجال الدين لا ياتون باشياء جديدة جميع الخطب يوم الجمعة هي مكررة منذ عهد الرسول (ص) , اريد ان اكون صريحا انا من بينهم , فما الحل ؟ من دين بلا روح الى المسائل الجانبية ,لقد ابتعدوا عن الاساسات و هي البحث عن حقيقة من نكون ,و عن السؤال عن الله , و البحث عن الحقيقة. فمعرفة من نكون هو وجاجب علينا, من انا ؟ هل انا اسمي ؟ لا هل انا الطالب في الجامعة ؟ لا فهذا هو حالة مؤقتة ثم اتخرج ومن ثم اصبح استاذا ,لكن هل انا الاستاذ ؟ لا فهذه مهنتي اذا من انا ؟ انا الوعي الخالد النقي الذي خلقه الله . عندما تتفكر في هذا الكون و الكوكب و جسم الانسان ستدرك اننا لسنا هنا على سبيل الصدفة كما يقول الداروينيون القرود فعندما تتعمق ستدرك بان هناك خالق عظيم موجد لهذا الكون ليس من وجهة نظر المسيحيين مع احترامي , بان هناك اله عجوز في السماء بين الغيوم يرقبنا و يحاسبنا لا الله او هذا الاله ليس كمثله شيء . لقد انشغل الشباب في الامور الجانبية و نسوا البحث عن الحقيقة اذا ما هي هذه الحقيقة و ما هي اهميتها برايك ؟ عندما تعلم بالحقيقة ستصبح انسان حكيما ستتمكن من تمييز الصح من الخطا , ستعلم بانك كائن متعدد القوى و الابعاد, ستسافر بين النجوم ولكن لسوء الحظ لقد تشفرت الحقيقة و اصبحت لدى اشخاص اشرار لا يتمنون لنا بالخير مثل الجماعات السرية المنتشرة حول الكوكب و اولهم الماسونيين, لقد ابتعدانا عن طريق الحق و نسينا كل هذا لقد نسينا انفسنا و انا منكم فما هو الحل رايكم ؟
 
التعديل الأخير:
ماتفكر فيه يفكر فيه غيرك، الأفكار والمصائر والآمال تتشابه في اﻷمة الواحدة. بما أن هناك أشرار يتحكمون في العالم فلابد أنهم يسيطرون على البلدان الخيَرة، والتي بدورها خاضعة للساسة، ومن بين الأسباب الأخرى التلاعب بالدين وجعله أداة للتحكم بالشعوب من خلال الخوف من الأفاعي والنيران والتكريس عبر الخطب المتشابهة كل سنة لخنع الناس والشعوب. بدلا من أن يكون أداة للتطور الروحي تأخذ بيد المؤمن لمعرفة نفسه. والأسباب اﻷخرى إقتصادية، عندما نتوقف عن الخوف من الخرافات سنبدأ في رؤية النصوص بشكل أوضح بدلاً من قرائتها بشكل حزين من دون فهم المعنى الصحيح لها. سنرى أننا نقوم بطقوس عبادة غير موجودة أصلا في الكتاب والكثير من الطقوس المتعبة التي لا توجد بالأساس، إلا إذا تم إدخالها عبر السنين بين كتب المسلمين أو فرضت عليهم جبراً في إحدى الحقب الزمنية، فالدين اليوم ليس كما قبل 50 سنه لأن أطباع الناس وصفاء نفوسهم وقلوبهم تختلف، فما بالك بمئات السنين؟ 1000 سنه؟ 1200 سنه؟ 1400 سنه؟! الحروب تؤثر أيضا في العلماء، التتار ونابليون وحرق الكتب وما جرى في ذلك الزمن من تغير!! الكثير ممالا نعلمه حقاً، وهل ما أورِخ عنهم كان صحيحاً! عندما تقرأ القرآن الكريم ستجد أن بعد موت كل نبي يختلف قومه، حتى المسلمون إختلفوا إلى فرق وجماعات ولو تمعنت لوجدت أن أسباب تفرقهم هي تاريخية وإختلافات وأطماع لا تمت للحقيقة بشي سوى أنها تبعدنا كل البعد. أعطيك مثال: الله سبحانه ذكر الفواكه والعنب والتين والرمان والنخيل والزيتون، أليس كذلك؟ فتجد إحدى الدول الإسلامية في 2018 فقيرة أهلها متدينون يتبعون مذهباً يصور التقشف أحد أنواع الفضيلة. أليس من واجب المسلمين إتباع القرآن؟ وأن بهذه الأصناف ستنتج الكثير من الموارد والمنتجات وتدحر البطالة!!! ولكن المذاهب اليوم لا تصلنا بالحقيقة، لأنها تجعلنا ننظر للغرب وللشعوب الأخرى بتعصب بسبب أن الشعوب الأخرى أخذت بأسباب القوة والعلم والمعرفة. والشعوب المسلمة ظلمت نفسها أصبحنا نحقد ونسب ونشتم ونغار منهم ولا نعترف بأننا ضعفاء. والسبب الأمر من ذلك إصرارنا على فكر ظلامي متوارث جيل بعد جيل لإرضاء رجال الدين. هل تريد أن أقول لك أن هناك مسلمون لا يسافرون لدول الغرب خوفاً من نقصان الحسنات والله يقول سيروا في الأرض؟ والكوارث الطبيعية التي تصيب البلدان الغير مسلمة يقولون لك إنها غضب من الله ويتمنون المزيد من الدمار للبشرية، نتيجة الغيرة التعصبية المريضة في حين إن حصلت عواصف في دول إسلامية يقولون لك هذه رحمة من الله. لا أعرف حقيقةً كيف أصبحنا ننظر إلى الله!! هناك أمران مهمان يجب أن نسلط عليهم كل الإهتمام وهما التحكم في العقول وغسيل الأدمغة، لأن هذه الفترة حرجة وعلى من يريد الوعي فهم هذان اﻷمران بشكل جيد.
 
الحالة العامة للبشر كما ارى هي بؤس,اكتئاب,عدم رضا ذاتي ,امراض,صراعات,حروب,منافسات على التفاهة,اوجاع ,الخ والسبب واضح و هو عدم الاهتمام بالجانب الروحي و الانشغال بالجانب المادي ,و عدم الاهتمام بالجانب الروحي هو ليس بالمقصود لانه تم قمع هذا الجانب من السلطة الروحية , و ترميز و اخفاء من الجمعيات السرية. فحتا اليوم عندما اتي مثلا لاقوم بشيء بسيط و هو التامل اخاف من فعله في البيت فاهلي سيبدؤون بالقلق ماذا تفعل ؟ هل جننت ؟ و عندما صنعت الهرم في السكن قرب الجامعة استغربوا من تصرفي و غضبوا ماذا سيفعل الهرم ؟ هذا مجرد خشب ! ولم يخطر في بالهم شيئا عن الايثر و عن تجميعه داخل الهرم.المهم الفكرة من هذا هو محاولة القاء الضوء على الجانب الروحي الذي يمثل الحل المناسب, النصف الاخر من الحياة. فما هو الجانب الروحي ؟ لا اعلم ولكنه موجود ! هل هو تطور و نمو روحي للانسان ؟ هدف اساسي ؟ كل ما اعلمه انه يحقق السعادة للانسان و يحل مشاكله, ييقظ العقل , الوصول الى حالة الوعي الكوني و الوعي بالذات و بالحياة, يجيب عن استفسارات كثيرة . ولكن ماهو الجانب الروحي ؟ ساعطيكم شيء بسيط عن الجانب الروحي و هو ممارسة الاسقاط النجمي تخيل لو تم تعليم الاسقاط النجمي في المدارس ! و تحدث عنه الشيوخ في المساجد لاصبحنا اليوم نلتقي بالملائكة ! و ناخذ منهم كل العلوم ,اي العلوم التي كانت بحوزة اتلانتس !
 
صحيح، العلوم التجاوزية، علم الأثير غير معروف أو متداول بين الناس وفي المؤسسات التعليمية. أنا أيضا عندما أقوم بتجاربي لا أخبر بها أحد لأن تقبل هذه الأفكار صعبة على مجتمعي وأيضا الثقة مهمة حيث إن مثل هذه العلوم السابقة لأوانها تجعل المجتمع ينظر إليك نظرة مريبة من الشك والخوف. لأن الناس معتادين على نمط حياة معين وفي ظل منتجات يصنعها الغير. كنت أحسب أن إمتلاك الأشياء المادية يؤدي إلى عقل منفتح ولكن ما صدمني هو هذا يزيد من جهل المجتمع. أخي إن المجتمع خائف من أن يفقد هذه التلذذ المادي، حينما تطرح فكرة لعلم جديد لا يستوعبه العقل التقليدي وترى الهجوم عليك. العقل الجمعي لا يصدق الفرد.
 
صحيح، العلوم التجاوزية، علم الأثير غير معروف أو متداول بين الناس وفي المؤسست التعليمية. أنا أيضا عندما أقوم بتجاربي لا أخبر بها أحد لأن تقبل هذه الأفكار صعبة على مجتمعي وأيضا الثقة مهمة حيث إن مثل هذه العلوم السابقة لأوانها تجعل المجتمع ينظر إليك نظرة مريبة من الشك والخوف. لأن الناس معتادين على نمط حياة معين وفي ظل منتجات يصنعها الغير. كنت أحسب أن إمتلاك الأشياء المادية يؤدي إلى عقل منفتح ولكن ما صدمني هو هذا يزيد من جهل المجتمع. أخي إن المجتمع خائف من أن يفقد هذه التلذذ المادي، حينما تطرح فكرة لعلم جديد لا يستوعبه العقل التقليدي وترى الهجوم عليك. العقل الجمعي لا يصدق الفرد.
هذه هي المشكلة ,ليس المشكلة بالجهل و لكن بالدفاع عن هذا الجهل وعدم تقبل الجديد .اذا سمع الناس بكلمة غريبة عليهم ومن هذا النوع فسيربطونها بالسحر و الشعوذة و الحلال و الحرام علما بانها طبيعتهم البشرية و لكن الخوف هو المسيطر.
 
المجتمعات تتجه إلى نمط حياة متشابه لدرجة مخيفة ،والعقل الجمعي تم احكام السيطرة عليه من خلال مواقع التواصل الاجتماعي .
الجميع ركب الموجة إلا من رحم ربي ...

صحيح، حتى لو قيلت الحقيقة في الفيسبوك، فسيراها الأعضاء مجرد بوست عابر وسرعان ما ينسوا ذلك.
 
الحالة العامة للبشر كما ارى هي بؤس,اكتئاب,عدم رضا ذاتي ,امراض,صراعات,حروب,منافسات على التفاهة,اوجاع ,الخ والسبب واضح و هو عدم الاهتمام بالجانب الروحي و الانشغال بالجانب المادي ,و عدم الاهتمام بالجانب الروحي هو ليس بالمقصود لانه تم قمع هذا الجانب من السلطة الروحية , و ترميز و اخفاء من الجمعيات السرية. فحتا اليوم عندما اتي مثلا لاقوم بشيء بسيط و هو التامل اخاف من فعله في البيت فاهلي سيبدؤون بالقلق ماذا تفعل ؟ هل جننت ؟ و عندما صنعت الهرم في السكن قرب الجامعة استغربوا من تصرفي و غضبوا ماذا سيفعل الهرم ؟ هذا مجرد خشب ! ولم يخطر في بالهم شيئا عن الايثر و عن تجميعه داخل الهرم.المهم الفكرة من هذا هو محاولة القاء الضوء على الجانب الروحي الذي يمثل الحل المناسب, النصف الاخر من الحياة. فما هو الجانب الروحي ؟ لا اعلم ولكنه موجود ! هل هو تطور و نمو روحي للانسان ؟ هدف اساسي ؟ كل ما اعلمه انه يحقق السعادة للانسان و يحل مشاكله, ييقظ العقل , الوصول الى حالة الوعي الكوني و الوعي بالذات و بالحياة, يجيب عن استفسارات كثيرة . ولكن ماهو الجانب الروحي ؟ ساعطيكم شيء بسيط عن الجانب الروحي و هو ممارسة الاسقاط النجمي تخيل لو تم تعليم الاسقاط النجمي في المدارس ! و تحدث عنه الشيوخ في المساجد لاصبحنا اليوم نلتقي بالملائكة ! و ناخذ منهم كل العلوم ,اي العلوم التي كانت بحوزة اتلانتس !

الإلتقاء بالملائكة!! قرأت الكثير عن ذلك وخاصة عند الغرب أو ممن لديهم تطور روحي!! ولم أسمع يوما في العالم العربي بذلك!! لأن ما تعلمته وتم تعليمه لنا أن الملائكة تظهر للأنبياء فقط. وحقيقة الإسقاط النجمي، كم من ملايين البشر يأتون ويرحلون ولا يعلمون عنه شيئاً عبر العصور لآلاف السنين. كيف لي أن أتعلم في المسجد عن التطور الروحي؟ لم أسمع يوما شيخاً يتحدث عن تقنيات التنفس والأسماء الغريبة مما بقي من إرث الحضارات القديمة(برانا - شوسمنا - بنغالا) أشعر بصدمة وأسف على ما يحصل لنا حقيقةً. أشعر بأن كوكب الأرض سجن، والدولة سجن، والحدود سجن، والبيت سجن، والجسد سجن مطبق على النفس والروح. الأعمال الصالحة هي لتطور الروح ولكن أراها جافة اليوم أي نفعل تلك الأعمال ونريد المزيد من هذه الحياة والتعلق بهذا الكوكب متناسين أصل وجودنا. لكل فترة زمنية هناك حكماء يحاولون مساعدة البشرية على إرتقاء وعيهم وتفكيرهم تماشياً مع الحال الذي هم عليه. في كل قارة معلمون ولكن أين الحكماء العرب المتطورون روحياً؟ هل هم مختبئون؟ كيف يمكنهم وضع حل لإرتقاء العالم الثالث؟ أسئلة مصيرية!!! البيئة الحارة والجافة لا تساعد سوى أنها تعلم الناس الصبر ولكن من أين نبدأ؟ أين نبدأ البحث عن الحكمة؟
 
الخط الفاصل بين ان نفعل الجانب الروحي فينا هو الشهوات فاذا صبر و امتنع المرء عن الشهوات اصبح انسان خارقا كما قال الاستاذ علاء الحلبي ان تصبح انسانا خارقا اي "الها" لا استعمل كلمة "اله" المهم ,عندما تريد ان تعبر الجامعة الكونية لتخريج "الالهة" فالامر بسيط و ليس معقد فقط قاوم الشهوات و عندها ستصبح انسان خارق , هذا الامر موجود في جميع الاديان و خاصة الاسلام فهناك الصوم و الزكاة و الحج و الصلاة,فهذه ادوات لهذا الطريق ولكن بدون وعي من المسلمين ,الان ما هي الكيفية لقاومة هذه الشهوات و لاي درجة يصل المرء ؟ سنعرف ان شاء الله في السلاسل التالية من كتب "من نحن ؟". المهم ان يكون لدينا مرشد او كتاب.
 
الإلتقاء بالملائكة!! قرأت الكثير عن ذلك وخاصة عند الغرب أو ممن لديهم تطور روحي!! ولم أسمع يوما في العالم العربي بذلك!! لأن ما تعلمته وتم تعليمه لنا أن الملائكة تظهر للأنبياء فقط. ؟

الامام السيوطي له كتاب اسمه تنوير الحلك في رؤية النبي و الملك يتحدث فيه عن امكانية رؤية الملائكة و الالتقاء بروحانية الانبياء... لكن صحيح ان هذا النوع من الكتب قليل جدا مقارنة بالكتب التي تعتني بالعلوم الشرعية فباستثناء بعض الكتابات الصوفية لن تجد الشيء الكثير...
اعتقد ان العالم محتاج الى ( روحنة) الدين . لكن دون تناقضات
 
الخط الفاصل بين ان نفعل الجانب الروحي فينا هو الشهوات فاذا صبر و امتنع المرء عن الشهوات اصبح انسان خارقا كما قال الاستاذ علاء الحلبي ان تصبح انسانا خارقا اي "الها" لا استعمل كلمة "اله" المهم ,عندما تريد ان تعبر الجامعة الكونية لتخريج "الالهة" فالامر بسيط و ليس معقد فقط قاوم الشهوات و عندها ستصبح انسان خارق , هذا الامر موجود في جميع الاديان و خاصة الاسلام فهناك الصوم و الزكاة و الحج و الصلاة,فهذه ادوات لهذا الطريق ولكن بدون وعي من المسلمين ,الان ما هي الكيفية لقاومة هذه الشهوات و لاي درجة يصل المرء ؟ سنعرف ان شاء الله في السلاسل التالية من كتب "من نحن ؟". المهم ان يكون لدينا مرشد او كتاب.
قبل معرفتي بألفا ووجودي في سايكوجين كنت أشعر بأن هناك أمراً خاطئاً بخصوص الحياة، أعتقد أن السبب هو عندما يمر الشخص عبر المراحل التعليمية يتم برمجته وفق ما خطط له ويشعر بأنه حر أو أنه يسير في الإتجاه الصحيح بشكل لاواعي. لكن بعد الإنتهاء من تلك المراحل يبدأ شعور آخر بالظهور وهو طرح الأسئلة والتفكر ومواجهة الواقع. وما قادني لذلك ليس صدفةً ووجودي معكم ليس صدفةً، الفلسفات الشرقية حافظت على مناهج قديمة يتوارثها أبناء تلك البلدان كي يصلوا لتطورهم الروحي.
 
التعديل الأخير:
موضوع جميل.... اما عن سؤال عن وجودنا ومن نحن فهذه سيعتبروها لب الهرطقة والالحاد.... أنا على علم ان القران و السنة النبوية خرج منها كتب وعلوم النفس والفلك والطب وغيرها وخرج منها بعض القوانين الفيزيائية مثل وجود الاكوان المتوازية فسرها ابن عباس وانكرها مفسرون جاؤوا بعده... القران الكريم مليء بالعجائب لو فهمناها لكانت حياتنا افضل ولن نحتاج الى الفلسفة الشرقية وحركة الفكر الجديد لكن بفعل فاعل انحصرت على احكام الحيض والنفاس حتى حولوا الدين الى شيء ركيك ينبغي ان تبحث عن بديل عنه وأخرى مثل ما اسلفت ناهيك عن روح ألانهزامية والفشل التي كرسوها لنا....

أذكر ان هناك موضوع يقترح اضافات لهذا الموقع لذلك اقترح ان يخصص منتدى خاص بالدين تنقل مواضيع التي يستحيل ان نجدها في مشايخ اليوم طبعا مع الأخذ بادلة على صحتها

لا أريد أن أكون البادىء في حفر قبر سايكوجين بيدي، فالمواقع الدينية كثيرة جداً والمنابر الحوارية الخاصة بها أيضاً. لا أريد تحويل سايكوجين لألفا أخرى وإن كنت هناك سابقاً ستعرف جيداً ما حل بهم. لست متحيزاً أو ضد الأخر. في بيت كل منا كتاب مقدس إما القرآن الكريم أو الإنجيل، نعم إنه مليء بالعجائب التي لا تنتهي ومنه تستطيع الخروج بفلسفة خاصة للتطور الروحي ولكن البرامج الدينية تركز بحسب ما تفضلت على الأحكام التي ذكرتها لأنهم غير مستعدين بعد لتقبل الحكمة والتمارين الروحية الشرقية. وذلك الفاعل الذي حاد بنا عن الطريق الحقيقي قد سبب أكبر معضلة وهي الجهل. اليوم في البرامج تجد الزخارف الدينية والأضواء التي تؤثر على المشاهد بشكل لاواعي والأسئلة التي تطرح هي هي ذاتها كل سنة لا تتغير وهذا هو الجهل الحقيقي، لإنهم لا يريدون منا أن نتطور روحياً، حيث أن التطور الروحي لن يجعلك تحتاج لهم بعد اليوم وهذا لا يصب في مصلحتهم. هل أنت مستعد أن تتصل ببرنامج ديني وتطرح أسئلة مصيرية؟ سيسمعك الملايين وهنا تبدأ الصحوة والتفكر وطرح الأسئلة.

ثقافتي الدينية عادية تعلمتها من المدرسة والمجتمع ودور العبادة، لست متخصصاً في قسم منه ولكن ما أسعى له هي الحقيقة فقط. فعندما بدأت طرح الأسئلة واجهت هجوماً وهنا كانت البداية، ووجدت أن الأغلبية لا يفكرون في الحقيقة فهي صعبة و من المؤسف أنها واضحة جلية أمامهم ويلجؤن من هو أكثرة صلاةً وأطول لحيةً وأقصر ثوباً في الحصول على الإجابات في حين أن النصوص واضحةً. ما هو سبب الإلحاد؟ لماذا الملايين يلحدون؟ لا أقصد ملحدين الغرب وإنما في العالم الثالث!!! هل السبب هو المؤسسات الدينية؟ هل السبب هو عدم كشف الحقيقة والإجابة على الأسئلة؟ الله لا يجبر أحداً على الإيمان ولكن هم المشكلة الكبرى بدلاً من التحاور مع الملحد يطلقون الفتواى القاصفة عليهم بالتكفير.

المعلمون الحقيقيون هم من يحاولون إنقاذ البشرية وليس المزيفون المدافعون عن مراكز ومؤسسات تخنق رقاب الناس بالفتاوى وتطمس الحقيقة.
 
أذكر انني قرأت مقال عن ابن مالك الذي كان يكتب عن النجاحات لم افهم لكن بحسب التفسير ان ما تفكر فيه وتتركه سيتجلى اليك... ومن هنا ييجب أن نغير نظرتنا للموروث

سأبحث عن ذلك وأدرس بشكل ذاتي، لا أنكر وجود مجلدات ضخمة منسية. أنا أقراء بقدر استطاعتي لكتب حديثة والقديمة تحتاج مني لصبر وفهم لان الشرح أحيانا يكون عميقا.
 
هذا الحوار دعاني لنقل مقالة من مكتبة الفا عام 2013 ... . من يقرؤها اليوم لا يمكن ان يصدق ما حصل بعد ذلك !!




حسناً.. لنتوقف هنا لو سمحتم!!
محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط

السلام عليكم ورحمة الله

فليسمح لي أخي كائن بإقتباس كلامه إلى هنا:
حسنا يبدو من خلال تجربتي أن النقاشات المتعلقة بالدين غالبيتها تفشل ليس بسبب وجود عائق ...ولكن بسبب المتناقشين..ودعوني أوضح ما يقع بالضبط..وقبل ذلك أحب أن أقول أن التطاحن الناتج عن ذلك يؤدي حتما للضياع ..لم نحن مجتمعون هنا يا سادة؟ من أجل سرد نكت؟ ..إن الوقت يمضي و يمضي ودائما أرى أن النقاش يدور في حلقة دائرية لامنتهية يعود من حيث جاء ..الكل يحاول كسب أتباع وهذا شيء خطير للغاية..إن محاولة كسب الأتباع ستؤدي بصاحبها لاقتراف اي شيء في سبيل ذلك..انا شخصيا لم ولن اسعى لذلك ابدا ..نحن هنا لننطلق من مقدمات وهذه المقدمات يجب أن تكون صحيحة حتى نصل للصحيح ..ونحن لم ننطلق بعد فنحن لا زلنا نناقش المقدمات وهذا يجعلنا في آخر القطار على مستوى العالم كله..إننا هنا نحاول تبيين الصحيح وليس فرض آراء والإبتعاد عن الحمق الذي يسمى بالتعصب للفكرة وعدم قبول البديل مع أنه صحيح ! إن ما يجري الآن على ألفا قد صار مملا جدا ..وهذا ليس بصالح أحد ..يا إخوان هل فكرتم يوما ما لماذا نحن هنا ولماذا نتناقش؟ ستقولون من أجل المعرفة والـــ والحقيقة هههههههههههههههههههه ماذا؟ الحقيقة؟ إنها سهلة على اللسان فقط ...الحقيقة لا توصف إنها شيء عظيم....ولنتركها الآن فنحن لازلنا نحاول الخروج من الحضيض ونتنازع حول الطريق الذي يمكنه أن يوصلنا لبداية الطريق الذي يوصل للحقيقة...هل رأيتم كم نحن الآن بعيدون عن الحقيقة ؟ نعود للسؤال ..ماذا نفعل هنا؟...اكتساب المعرفة ...حسنا ها نحن اكتسبناها ثم ماذا؟ إن النقطة البديهية هي تطبيق ما نعرفه حسنا يسعدني أن أقول أن الماسون أو المتنورين أو مهما كانوا لن يسمحوا لكم بالتقدم مترا واحدا ..أقسم بالله ....هذا إن استطعتم أن تكسبوا شيئا من المعرفة السرية ! أنتم لا تعرفون كم نحن جاهلون ولا نعرف شيئا بالمرة...إن ما يجري على الحقيقة مخالف تماما للأحلام الوردية التي تناقشونها ..إنهم يسبقوننا بسنوات ضوئية ...اذا ماذا ستفعلون؟ هل ستعودون للانخراط في المجتمع الذي تمقتونه وتحاولون الارتقاء به وتبيين "الحقيقة" له؟ عندها ستكونون قد ضيعتم وقتكم في النقاشات الفارغة والبحث عن الشيء الذي لن يفيدكم وسيكون من الأفضل ان تنسوا كل ذلك وتعيشوا حياة عادية كالباقي وتقبلوها شئتم أم أبيتم وأن لا تبحثوا في الانترنت //وهو المصدر الوحيد للأعظمية الساحقة عن مثل هذه المعلومات// عن مواضيع المؤامرات والحكمة والمعرفة والعلم ...هل رأيتم الأن ما أراه أنا؟ أنا لا أملك منظارا خاصا بي أرى به الأشياء كما أحب أنا أرى الأمور على حقيقتها ...هاه ماذا ستفعلون الآن فعلا الأمر محزن لكم ...وغالبيتكم يدخل الموقع وغيره من أجل المتعة ومشاهدة ما هو "غريب" لا غير ...بفففف هذا هو الجهل بعينه وأنصحهم بألا يضيعوا المزيد من وقتهم وينخرطوا مع الذين يظنونهم أدنى منهم ! شخصيا ذهب مني وقت كثير جدا بسبب هذا وانعكس انعكاسا سلبيا جدا على دراستي وحصلت على معدلات سيئة بكل مافي الكلمة من معنى...""أترون الدراسة التي يقول الكثيرون أنها علم منهجي تافه مضيعة للوقت قد تضرك رغم أنك تتحدث عن اشياء "راقية" ستضرك لأن الذين من حولك قد يفعلون شيئا سيئا تجاهك بسبب ما حصلت عليه!""..................

إخواني وأخواتي يجب أن تقرروا الآن هل أنتم مستعدين لأن تعيشوا ما تتحدثون عنه أم لا ؟ اذا كان الجواب لا فأنصحكم بشدة ألا تقسوا على أنفسكم وتنعموا بحياة هادئة كالكثيرين فهذا في مصلحتكم فعند انخراطكم في هذه الاشياء ستكونون عبئا على انفسكم وعلى الجادين في عملهم ....
اذا كان جوابكم نعم فاعلموا أن الذين قطعوا شوطا لا بأس به في هذا المضمار قد فقدوا حياتهم بكل بساطة...نحن لم نصل بعد الى ذلك المستوى ...لكن من البديهي جدا أن الجادين سيصلون له لأنهم يطبقون ولا يكتفون بالثرثرة ثم الرجوع للواقع الذي ينتقدونه !
يجب أن تقرروا الأن ..نحن لم نجد الطريق المؤدي لبداية الطريق الموصل للحقيقة بعد ولم نفعل شيئا بعد ولم نحصل على شيء بعد ولا اي شيء ...فألأفضل يا أعضاء وزوار ألفا أن تقرروا ..اذا قررتم نعم فأنتم تعرفون الآن معنى ذلك...اذا قررتم لا فأنتم تعرفون معنى ذلك ...
قد يكون كلامي غريبا وجنونيا للكثيرين لكن لا اسمحوا لي هذه المرة أن أقول لكم أن الذي يظن هذا هو المجنون وهو الغريب ...كلامي هذا لا يختلف فيه اثنان اقولها بكل ثقة وان كان لدى احدكم دليل على خطاه فليأتيني به !

يجب أولا معرفة من نحن ؟ وماذا نريد؟ ولم؟ وما النتيجة ؟ وليس الدخول وخوض كل هذا من اجل لا شيء ...فعلا ما نهاية ما نفعله الان في ألفا وغيرها من المواقع ؟!
الطاقة الحرة...ما وراء الطبيعة...المؤامرات...المعرفة الخفي...كلها أسماء لشيء واحد ....ذاك الشيء الذي يتقاتل عليه الخير والشرير "إن وجد" هل عندما أبتكر تقنية لتوليد الطاقة المجانية بكفاءة سأستخدمها في المنزل لأتخلص من تأدية واجب شركة الكهرباء؟! اجيبوا ! حسنا هذا ليس الهدف أبدا ..حتى ان فعلها الكثيرون ....هل عندما أعرف كنه الحوادث "ماوراء طبيعية" سأذهب لأنام لأفيق غدا بكامل النشاط وأنسى كل ذلك؟! ....هل عندما أعرف حقيقة ما يجري في الخفاء سأظل جالسا؟! هل عندما أكتسب جوهر الأسرار سأظل في موضعي ؟! ....كل هذا والكثير قبل أن تخوضوه وبدون بوصلة الشيء الذي يؤدي لتيهانكم ...عليكم أولا أن تجيبوا على الأسئلة الأولى....أنا كان جوابي نعم.....والقليل //حسبما اظن// عندما يرى الأمور على حقيقتها سيجيب بنعم !
حسنا لا تأنبوني ...أنا أحد المجانين المهرطقين الخياليين ! ...ستعرفون لا بد وأن الكثير منكم سيعرف يوما ما ...

أنتم الذين يجب أن تقوموا بالثورة ! وليس هم ..وضعكم محزن أكثر من وضعهم نعم هذا هو الواقع ! الوضع كما قلت صار مملا جدا جدا جدا ....الموت لا يوجد ..الموت هو الذي نحن به الآن ! ...قبل ؟أن تقرأوا وقبل أن تفكروا وقبل وقبل عليكم بالتفكير بما قلت ...بإمكانكم رفضه ! بإمكانكم اعتناقه ! بإمكانكم أن تكونوا وسطيين !!!!! أنتم الذين تقررون مصيركم ! وفي النهاية الكل يذهب لما يريد فقرروا لأننا لم نبدأ بعد رغم أنه مر على الكتبة وهي موجودة أكثر من عامين !! والسبب في عدم التطور هو هذاا !! وأجزم أنه ابد الدهر إن استمر هذا لن يكون هناك تطور !! :pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive:



إننا مازلنا في ألفا في الحضيض حيث يحاول البعض فرض رأيه على الآخر ليشعر بالقوة ! هذا هو النقص بعينه ...مازلنا نتحدث وكأننا فرق مازال المسلم يكن حقدا للمسيحي وغيره والمسيحي يكن حقدا للمسلم ! لا أعلم دياناتكم ولا أكترث لها على الإطلاق ! ماأريد قوله هو أن التنازع بسبب "اعتقادات" البعض يجعلكم كبعض الحمقى وليس كبعض الأطفال فهؤلاء عقلاء جدا ! ما زلنا نحاول تبديل "معتقدات" الآخر حتى يتم ارضاء ذلك النقص كذلك فالبعض يحاول ذلك لانه يظن انه على حق والبعض يفعلها من اجل الشعور بالقوة واكتساب الاتباع والبعض يخاف على الاخرين من الضياع....إن وضعكم الحالي ميؤوس منه هههههههههههه.... فلنتغير رحمكم الله...ولنجعل ما نتحدث عنه منهجا للحياة ولتؤمنوا ايمانا راسخا انكم يوما ما ستكونون يوما ما في خضم ما تحدثتم عنه مرارا وتكرارا قبل سنوات //بالنسبة للذين أجابووا بنعم// وأنكم ستكونون في خضم المعركة ! عندها فقط دعوني ارفع قبعتي لكم لأنكم خرجتم من المجتمع الذي انتقدتموه ووصلتم لمن كنتم تتحدثون عنهم ! لدي المزيد والمزيد لكن أرجو أن تفهموا أولا ما قلته الآن سلامي لكم جميعا بدون استثناء أحبتي وإخوتي أخوكم كائن دمتم بخير :flower:

--------------------

لا يخفى عليكم أن ما وصل إليه الأخ كائن من الغضب الذي يتكلم بهذه الحدة وصل بي مراراُ لإغلاق المكتبة

وقد جرت حوارات متنوعة كادت تجمع جميعها على إغلاق مكتبة ألفا بسبب الفشل الذريع .. ليس من الإدارة، بل منا جميعاًُ كـ أشخاص

يظنون أنفسهم "أعلم" من غيرهم.. وبالتالي سيطرت الفوقية على منحانا تجاه الأهداف السامية المعروفة لنا.

للمرة الأخيرة أتمنى أن نصلح أنفسنا

وليدخل كل منكم لهذا الموضوع القديم ويضع رده

[h=3]
محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط
[/h]

دمتم بخير ..
18 مارس 2013
 
ان معظم الشباب اليوم مهتمون بالمسائل الجانبية مثل متابعة الرياضة, المسلسلات ,الافلام ,الفيديوجيمز ,مشاهدة الاخبار التافهة على قنوات الاخبار ,الاستماع للموسيقى , مشاهدة الفيديوهات و الافلام الاباحية وهكذا (اي الانشغال بالشهوات اعزكم الله). اما من ناحية الدين فهم تقريبا الاغلبية الساحقة بداؤ باهمال الدين لماذا ؟ لان الدين اصبح خاليا من الروح و مليء بالخوف و الخرافات التافهة مثل عذاب القبر و هكذا و رجال الدين لا ياتون باشياء جديدة جميع الخطب يوم الجمعة هي مكررة منذ عهد الرسول (ص) , اريد ان اكون صريحا انا من بينهم , فما الحل ؟ من دين بلا روح الى المسائل الجانبية ,لقد ابتعدوا عن الاساسات و هي البحث عن حقيقة من نكون ,و عن السؤال عن الله , و البحث عن الحقيقة. فمعرفة من نكون هو وجاجب علينا, من انا ؟ هل انا اسمي ؟ لا هل انا الطالب في الجامعة ؟ لا فهذا هو حالة مؤقتة ثم اتخرج ومن ثم اصبح استاذا ,لكن هل انا الاستاذ ؟ لا فهذه مهنتي اذا من انا ؟ انا الروح الخالدة التي خلقها الله . عندما تتفكر في هذا الكون و الكوكب و جسم الانسان ستدرك اننا لسنا هنا على سبيل الصدفة كما يقول الداروينيون القرود فعندما تتعمق ستدرك بان هناك خالق عظيم موجد لهذا الكون ليس من وجهة نظر المسيحيين مع احترامي , بان هناك اله عجوز في السماء بين الغيوم يرقبنا و يحاسبنا لا الله او هذا الاله ليس كمثله شيء . لقد انشغل الشباب في الامور الجانبية و نسوا البحث عن الحقيقة اذا ما هي هذه الحقيقة و ما هي اهميتها برايك ؟ عندما تعلم بالحقيقة ستصبح انسان حكيما ستتمكن من تمييز الصح من الخطا , ستعلم بانك كائن متعدد القوى و الابعاد, ستسافر بين النجوم ولكن لسوء الحظ لقد تشفرت الحقيقة و اصبحت لدى اشخاص اشرار لا يتمنون لنا بالخير مثل الجماعات السرية المنتشرة حول الكوكب و اولهم الماسونيين, لقد ابتعدانا عن طريق الحق و نسينا كل هذا لقد نسينا انفسنا و انا منكم فما هو الحل رايكم ؟

اعذرني يا أخي ولكن حتى المسلمين يشبهون الله بكائن ضخم جالس على كرسي ليس هناك اختلاف كبير بين الدينين كلاهما يضهرا شخصا يريد أن يستعبدك ويشويك اذا لم تنفذ أوامره ولكن الله عز وجل أعظم من ذلك فهو الحقيقة المطلقة الموجودة في كل مكان نعم نحن متصلون مع الله دائما فهو لا يفارقنا ابدا ليس كما يدعي شيوخ الجهل إنه بعيد عنا مسافة لا تقدر بعقل بشر هذا ما جعل الناس تكره الدين لأن العقل لا يقبل المنطق كيف يكون خالق الكون غير محدود الطاقة والقدرات شخصا لديه أرجل وأيدي ويجلس ،، لهذه الدرجة هو ضعيف لا ولله ألف لا لله لا يشبه شيئ من خلقه إنه اعظم من حتى يوصف
 
هذا الحوار دعاني لنقل مقالة من مكتبة الفا عام 2013 ... . من يقرؤها اليوم لا يمكن ان يصدق ما حصل بعد ذلك !!




حسناً.. لنتوقف هنا لو سمحتم!!
محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط

السلام عليكم ورحمة الله

فليسمح لي أخي كائن بإقتباس كلامه إلى هنا:
حسنا يبدو من خلال تجربتي أن النقاشات المتعلقة بالدين غالبيتها تفشل ليس بسبب وجود عائق ...ولكن بسبب المتناقشين..ودعوني أوضح ما يقع بالضبط..وقبل ذلك أحب أن أقول أن التطاحن الناتج عن ذلك يؤدي حتما للضياع ..لم نحن مجتمعون هنا يا سادة؟ من أجل سرد نكت؟ ..إن الوقت يمضي و يمضي ودائما أرى أن النقاش يدور في حلقة دائرية لامنتهية يعود من حيث جاء ..الكل يحاول كسب أتباع وهذا شيء خطير للغاية..إن محاولة كسب الأتباع ستؤدي بصاحبها لاقتراف اي شيء في سبيل ذلك..انا شخصيا لم ولن اسعى لذلك ابدا ..نحن هنا لننطلق من مقدمات وهذه المقدمات يجب أن تكون صحيحة حتى نصل للصحيح ..ونحن لم ننطلق بعد فنحن لا زلنا نناقش المقدمات وهذا يجعلنا في آخر القطار على مستوى العالم كله..إننا هنا نحاول تبيين الصحيح وليس فرض آراء والإبتعاد عن الحمق الذي يسمى بالتعصب للفكرة وعدم قبول البديل مع أنه صحيح ! إن ما يجري الآن على ألفا قد صار مملا جدا ..وهذا ليس بصالح أحد ..يا إخوان هل فكرتم يوما ما لماذا نحن هنا ولماذا نتناقش؟ ستقولون من أجل المعرفة والـــ والحقيقة هههههههههههههههههههه ماذا؟ الحقيقة؟ إنها سهلة على اللسان فقط ...الحقيقة لا توصف إنها شيء عظيم....ولنتركها الآن فنحن لازلنا نحاول الخروج من الحضيض ونتنازع حول الطريق الذي يمكنه أن يوصلنا لبداية الطريق الذي يوصل للحقيقة...هل رأيتم كم نحن الآن بعيدون عن الحقيقة ؟ نعود للسؤال ..ماذا نفعل هنا؟...اكتساب المعرفة ...حسنا ها نحن اكتسبناها ثم ماذا؟ إن النقطة البديهية هي تطبيق ما نعرفه حسنا يسعدني أن أقول أن الماسون أو المتنورين أو مهما كانوا لن يسمحوا لكم بالتقدم مترا واحدا ..أقسم بالله ....هذا إن استطعتم أن تكسبوا شيئا من المعرفة السرية ! أنتم لا تعرفون كم نحن جاهلون ولا نعرف شيئا بالمرة...إن ما يجري على الحقيقة مخالف تماما للأحلام الوردية التي تناقشونها ..إنهم يسبقوننا بسنوات ضوئية ...اذا ماذا ستفعلون؟ هل ستعودون للانخراط في المجتمع الذي تمقتونه وتحاولون الارتقاء به وتبيين "الحقيقة" له؟ عندها ستكونون قد ضيعتم وقتكم في النقاشات الفارغة والبحث عن الشيء الذي لن يفيدكم وسيكون من الأفضل ان تنسوا كل ذلك وتعيشوا حياة عادية كالباقي وتقبلوها شئتم أم أبيتم وأن لا تبحثوا في الانترنت //وهو المصدر الوحيد للأعظمية الساحقة عن مثل هذه المعلومات// عن مواضيع المؤامرات والحكمة والمعرفة والعلم ...هل رأيتم الأن ما أراه أنا؟ أنا لا أملك منظارا خاصا بي أرى به الأشياء كما أحب أنا أرى الأمور على حقيقتها ...هاه ماذا ستفعلون الآن فعلا الأمر محزن لكم ...وغالبيتكم يدخل الموقع وغيره من أجل المتعة ومشاهدة ما هو "غريب" لا غير ...بفففف هذا هو الجهل بعينه وأنصحهم بألا يضيعوا المزيد من وقتهم وينخرطوا مع الذين يظنونهم أدنى منهم ! شخصيا ذهب مني وقت كثير جدا بسبب هذا وانعكس انعكاسا سلبيا جدا على دراستي وحصلت على معدلات سيئة بكل مافي الكلمة من معنى...""أترون الدراسة التي يقول الكثيرون أنها علم منهجي تافه مضيعة للوقت قد تضرك رغم أنك تتحدث عن اشياء "راقية" ستضرك لأن الذين من حولك قد يفعلون شيئا سيئا تجاهك بسبب ما حصلت عليه!""..................

إخواني وأخواتي يجب أن تقرروا الآن هل أنتم مستعدين لأن تعيشوا ما تتحدثون عنه أم لا ؟ اذا كان الجواب لا فأنصحكم بشدة ألا تقسوا على أنفسكم وتنعموا بحياة هادئة كالكثيرين فهذا في مصلحتكم فعند انخراطكم في هذه الاشياء ستكونون عبئا على انفسكم وعلى الجادين في عملهم ....
اذا كان جوابكم نعم فاعلموا أن الذين قطعوا شوطا لا بأس به في هذا المضمار قد فقدوا حياتهم بكل بساطة...نحن لم نصل بعد الى ذلك المستوى ...لكن من البديهي جدا أن الجادين سيصلون له لأنهم يطبقون ولا يكتفون بالثرثرة ثم الرجوع للواقع الذي ينتقدونه !
يجب أن تقرروا الأن ..نحن لم نجد الطريق المؤدي لبداية الطريق الموصل للحقيقة بعد ولم نفعل شيئا بعد ولم نحصل على شيء بعد ولا اي شيء ...فألأفضل يا أعضاء وزوار ألفا أن تقرروا ..اذا قررتم نعم فأنتم تعرفون الآن معنى ذلك...اذا قررتم لا فأنتم تعرفون معنى ذلك ...
قد يكون كلامي غريبا وجنونيا للكثيرين لكن لا اسمحوا لي هذه المرة أن أقول لكم أن الذي يظن هذا هو المجنون وهو الغريب ...كلامي هذا لا يختلف فيه اثنان اقولها بكل ثقة وان كان لدى احدكم دليل على خطاه فليأتيني به !

يجب أولا معرفة من نحن ؟ وماذا نريد؟ ولم؟ وما النتيجة ؟ وليس الدخول وخوض كل هذا من اجل لا شيء ...فعلا ما نهاية ما نفعله الان في ألفا وغيرها من المواقع ؟!
الطاقة الحرة...ما وراء الطبيعة...المؤامرات...المعرفة الخفي...كلها أسماء لشيء واحد ....ذاك الشيء الذي يتقاتل عليه الخير والشرير "إن وجد" هل عندما أبتكر تقنية لتوليد الطاقة المجانية بكفاءة سأستخدمها في المنزل لأتخلص من تأدية واجب شركة الكهرباء؟! اجيبوا ! حسنا هذا ليس الهدف أبدا ..حتى ان فعلها الكثيرون ....هل عندما أعرف كنه الحوادث "ماوراء طبيعية" سأذهب لأنام لأفيق غدا بكامل النشاط وأنسى كل ذلك؟! ....هل عندما أعرف حقيقة ما يجري في الخفاء سأظل جالسا؟! هل عندما أكتسب جوهر الأسرار سأظل في موضعي ؟! ....كل هذا والكثير قبل أن تخوضوه وبدون بوصلة الشيء الذي يؤدي لتيهانكم ...عليكم أولا أن تجيبوا على الأسئلة الأولى....أنا كان جوابي نعم.....والقليل //حسبما اظن// عندما يرى الأمور على حقيقتها سيجيب بنعم !
حسنا لا تأنبوني ...أنا أحد المجانين المهرطقين الخياليين ! ...ستعرفون لا بد وأن الكثير منكم سيعرف يوما ما ...

أنتم الذين يجب أن تقوموا بالثورة ! وليس هم ..وضعكم محزن أكثر من وضعهم نعم هذا هو الواقع ! الوضع كما قلت صار مملا جدا جدا جدا ....الموت لا يوجد ..الموت هو الذي نحن به الآن ! ...قبل ؟أن تقرأوا وقبل أن تفكروا وقبل وقبل عليكم بالتفكير بما قلت ...بإمكانكم رفضه ! بإمكانكم اعتناقه ! بإمكانكم أن تكونوا وسطيين !!!!! أنتم الذين تقررون مصيركم ! وفي النهاية الكل يذهب لما يريد فقرروا لأننا لم نبدأ بعد رغم أنه مر على الكتبة وهي موجودة أكثر من عامين !! والسبب في عدم التطور هو هذاا !! وأجزم أنه ابد الدهر إن استمر هذا لن يكون هناك تطور !! :pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive:



إننا مازلنا في ألفا في الحضيض حيث يحاول البعض فرض رأيه على الآخر ليشعر بالقوة ! هذا هو النقص بعينه ...مازلنا نتحدث وكأننا فرق مازال المسلم يكن حقدا للمسيحي وغيره والمسيحي يكن حقدا للمسلم ! لا أعلم دياناتكم ولا أكترث لها على الإطلاق ! ماأريد قوله هو أن التنازع بسبب "اعتقادات" البعض يجعلكم كبعض الحمقى وليس كبعض الأطفال فهؤلاء عقلاء جدا ! ما زلنا نحاول تبديل "معتقدات" الآخر حتى يتم ارضاء ذلك النقص كذلك فالبعض يحاول ذلك لانه يظن انه على حق والبعض يفعلها من اجل الشعور بالقوة واكتساب الاتباع والبعض يخاف على الاخرين من الضياع....إن وضعكم الحالي ميؤوس منه هههههههههههه.... فلنتغير رحمكم الله...ولنجعل ما نتحدث عنه منهجا للحياة ولتؤمنوا ايمانا راسخا انكم يوما ما ستكونون يوما ما في خضم ما تحدثتم عنه مرارا وتكرارا قبل سنوات //بالنسبة للذين أجابووا بنعم// وأنكم ستكونون في خضم المعركة ! عندها فقط دعوني ارفع قبعتي لكم لأنكم خرجتم من المجتمع الذي انتقدتموه ووصلتم لمن كنتم تتحدثون عنهم ! لدي المزيد والمزيد لكن أرجو أن تفهموا أولا ما قلته الآن سلامي لكم جميعا بدون استثناء أحبتي وإخوتي أخوكم كائن دمتم بخير :flower:

--------------------

لا يخفى عليكم أن ما وصل إليه الأخ كائن من الغضب الذي يتكلم بهذه الحدة وصل بي مراراُ لإغلاق المكتبة

وقد جرت حوارات متنوعة كادت تجمع جميعها على إغلاق مكتبة ألفا بسبب الفشل الذريع .. ليس من الإدارة، بل منا جميعاًُ كـ أشخاص

يظنون أنفسهم "أعلم" من غيرهم.. وبالتالي سيطرت الفوقية على منحانا تجاه الأهداف السامية المعروفة لنا.

للمرة الأخيرة أتمنى أن نصلح أنفسنا

وليدخل كل منكم لهذا الموضوع القديم ويضع رده

[h=3]
محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط
[/h]

دمتم بخير ..
18 مارس 2013
كلام صحيح و منطقي من الأخ كائن ، ما نتعامل معه هنا ليس أمرا بسيطا ، نحن نحاول كشف الماضي الصحيح المغطى بالاكاذيب وليس هذا فقط وبل نحاول ايضا تحرير أنفسنا باختراعات لعلماء تم اغتيالهم وتحريم اختراعاتهم لانها تقضي على احتكاراتهم من أدوية كيميائية و منتجات النفط بشكل عام ، وايضاً كشف حقاءق عن اجهزة متطورة وعلوم ومعارف جديدة و قديمة ، فهذا شيء خطير يجب التعامل معه بعقل منفتح و حكمة. والذي يريد ان ينضم لنا في الموقع عليه ان يقرا ما قاله الأخ كائن ضروري قبل ان يقرا اي موضوع فهذا الموقع ليس للترفيه وروءية الأشياء الغريبة الموقع هو لمعرفة الحقيقة وشكرا لك .
 
اعذرني يا أخي ولكن حتى المسلمين يشبهون الله بكائن ضخم جالس على كرسي ليس هناك اختلاف كبير بين الدينين كلاهما يضهرا شخصا يريد أن يستعبدك ويشويك اذا لم تنفذ أوامره ولكن الله عز وجل أعظم من ذلك فهو الحقيقة المطلقة الموجودة في كل مكان نعم نحن متصلون مع الله دائما فهو لا يفارقنا ابدا ليس كما يدعي شيوخ الجهل إنه بعيد عنا مسافة لا تقدر بعقل بشر هذا ما جعل الناس تكره الدين لأن العقل لا يقبل المنطق كيف يكون خالق الكون غير محدود الطاقة والقدرات شخصا لديه أرجل وأيدي ويجلس ،، لهذه الدرجة هو ضعيف لا ولله ألف لا لله لا يشبه شيئ من خلقه إنه اعظم من حتى يوصف
كلامك صحيح ، الله تعالى ليس كمثله شيء، وهو قريب إلينا اقرب من حبل الوريد ، ورحمته ٩٩٪‏ والواحد بالمئة الباقي وزعه على جميعه مخلوقاته تخيل !
 
هذا الحوار دعاني لنقل مقالة من مكتبة الفا عام 2013 ... . من يقرؤها اليوم لا يمكن ان يصدق ما حصل بعد ذلك !!




حسناً.. لنتوقف هنا لو سمحتم!!
محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط

السلام عليكم ورحمة الله

فليسمح لي أخي كائن بإقتباس كلامه إلى هنا:
حسنا يبدو من خلال تجربتي أن النقاشات المتعلقة بالدين غالبيتها تفشل ليس بسبب وجود عائق ...ولكن بسبب المتناقشين..ودعوني أوضح ما يقع بالضبط..وقبل ذلك أحب أن أقول أن التطاحن الناتج عن ذلك يؤدي حتما للضياع ..لم نحن مجتمعون هنا يا سادة؟ من أجل سرد نكت؟ ..إن الوقت يمضي و يمضي ودائما أرى أن النقاش يدور في حلقة دائرية لامنتهية يعود من حيث جاء ..الكل يحاول كسب أتباع وهذا شيء خطير للغاية..إن محاولة كسب الأتباع ستؤدي بصاحبها لاقتراف اي شيء في سبيل ذلك..انا شخصيا لم ولن اسعى لذلك ابدا ..نحن هنا لننطلق من مقدمات وهذه المقدمات يجب أن تكون صحيحة حتى نصل للصحيح ..ونحن لم ننطلق بعد فنحن لا زلنا نناقش المقدمات وهذا يجعلنا في آخر القطار على مستوى العالم كله..إننا هنا نحاول تبيين الصحيح وليس فرض آراء والإبتعاد عن الحمق الذي يسمى بالتعصب للفكرة وعدم قبول البديل مع أنه صحيح ! إن ما يجري الآن على ألفا قد صار مملا جدا ..وهذا ليس بصالح أحد ..يا إخوان هل فكرتم يوما ما لماذا نحن هنا ولماذا نتناقش؟ ستقولون من أجل المعرفة والـــ والحقيقة هههههههههههههههههههه ماذا؟ الحقيقة؟ إنها سهلة على اللسان فقط ...الحقيقة لا توصف إنها شيء عظيم....ولنتركها الآن فنحن لازلنا نحاول الخروج من الحضيض ونتنازع حول الطريق الذي يمكنه أن يوصلنا لبداية الطريق الذي يوصل للحقيقة...هل رأيتم كم نحن الآن بعيدون عن الحقيقة ؟ نعود للسؤال ..ماذا نفعل هنا؟...اكتساب المعرفة ...حسنا ها نحن اكتسبناها ثم ماذا؟ إن النقطة البديهية هي تطبيق ما نعرفه حسنا يسعدني أن أقول أن الماسون أو المتنورين أو مهما كانوا لن يسمحوا لكم بالتقدم مترا واحدا ..أقسم بالله ....هذا إن استطعتم أن تكسبوا شيئا من المعرفة السرية ! أنتم لا تعرفون كم نحن جاهلون ولا نعرف شيئا بالمرة...إن ما يجري على الحقيقة مخالف تماما للأحلام الوردية التي تناقشونها ..إنهم يسبقوننا بسنوات ضوئية ...اذا ماذا ستفعلون؟ هل ستعودون للانخراط في المجتمع الذي تمقتونه وتحاولون الارتقاء به وتبيين "الحقيقة" له؟ عندها ستكونون قد ضيعتم وقتكم في النقاشات الفارغة والبحث عن الشيء الذي لن يفيدكم وسيكون من الأفضل ان تنسوا كل ذلك وتعيشوا حياة عادية كالباقي وتقبلوها شئتم أم أبيتم وأن لا تبحثوا في الانترنت //وهو المصدر الوحيد للأعظمية الساحقة عن مثل هذه المعلومات// عن مواضيع المؤامرات والحكمة والمعرفة والعلم ...هل رأيتم الأن ما أراه أنا؟ أنا لا أملك منظارا خاصا بي أرى به الأشياء كما أحب أنا أرى الأمور على حقيقتها ...هاه ماذا ستفعلون الآن فعلا الأمر محزن لكم ...وغالبيتكم يدخل الموقع وغيره من أجل المتعة ومشاهدة ما هو "غريب" لا غير ...بفففف هذا هو الجهل بعينه وأنصحهم بألا يضيعوا المزيد من وقتهم وينخرطوا مع الذين يظنونهم أدنى منهم ! شخصيا ذهب مني وقت كثير جدا بسبب هذا وانعكس انعكاسا سلبيا جدا على دراستي وحصلت على معدلات سيئة بكل مافي الكلمة من معنى...""أترون الدراسة التي يقول الكثيرون أنها علم منهجي تافه مضيعة للوقت قد تضرك رغم أنك تتحدث عن اشياء "راقية" ستضرك لأن الذين من حولك قد يفعلون شيئا سيئا تجاهك بسبب ما حصلت عليه!""..................

إخواني وأخواتي يجب أن تقرروا الآن هل أنتم مستعدين لأن تعيشوا ما تتحدثون عنه أم لا ؟ اذا كان الجواب لا فأنصحكم بشدة ألا تقسوا على أنفسكم وتنعموا بحياة هادئة كالكثيرين فهذا في مصلحتكم فعند انخراطكم في هذه الاشياء ستكونون عبئا على انفسكم وعلى الجادين في عملهم ....
اذا كان جوابكم نعم فاعلموا أن الذين قطعوا شوطا لا بأس به في هذا المضمار قد فقدوا حياتهم بكل بساطة...نحن لم نصل بعد الى ذلك المستوى ...لكن من البديهي جدا أن الجادين سيصلون له لأنهم يطبقون ولا يكتفون بالثرثرة ثم الرجوع للواقع الذي ينتقدونه !
يجب أن تقرروا الأن ..نحن لم نجد الطريق المؤدي لبداية الطريق الموصل للحقيقة بعد ولم نفعل شيئا بعد ولم نحصل على شيء بعد ولا اي شيء ...فألأفضل يا أعضاء وزوار ألفا أن تقرروا ..اذا قررتم نعم فأنتم تعرفون الآن معنى ذلك...اذا قررتم لا فأنتم تعرفون معنى ذلك ...
قد يكون كلامي غريبا وجنونيا للكثيرين لكن لا اسمحوا لي هذه المرة أن أقول لكم أن الذي يظن هذا هو المجنون وهو الغريب ...كلامي هذا لا يختلف فيه اثنان اقولها بكل ثقة وان كان لدى احدكم دليل على خطاه فليأتيني به !

يجب أولا معرفة من نحن ؟ وماذا نريد؟ ولم؟ وما النتيجة ؟ وليس الدخول وخوض كل هذا من اجل لا شيء ...فعلا ما نهاية ما نفعله الان في ألفا وغيرها من المواقع ؟!
الطاقة الحرة...ما وراء الطبيعة...المؤامرات...المعرفة الخفي...كلها أسماء لشيء واحد ....ذاك الشيء الذي يتقاتل عليه الخير والشرير "إن وجد" هل عندما أبتكر تقنية لتوليد الطاقة المجانية بكفاءة سأستخدمها في المنزل لأتخلص من تأدية واجب شركة الكهرباء؟! اجيبوا ! حسنا هذا ليس الهدف أبدا ..حتى ان فعلها الكثيرون ....هل عندما أعرف كنه الحوادث "ماوراء طبيعية" سأذهب لأنام لأفيق غدا بكامل النشاط وأنسى كل ذلك؟! ....هل عندما أعرف حقيقة ما يجري في الخفاء سأظل جالسا؟! هل عندما أكتسب جوهر الأسرار سأظل في موضعي ؟! ....كل هذا والكثير قبل أن تخوضوه وبدون بوصلة الشيء الذي يؤدي لتيهانكم ...عليكم أولا أن تجيبوا على الأسئلة الأولى....أنا كان جوابي نعم.....والقليل //حسبما اظن// عندما يرى الأمور على حقيقتها سيجيب بنعم !
حسنا لا تأنبوني ...أنا أحد المجانين المهرطقين الخياليين ! ...ستعرفون لا بد وأن الكثير منكم سيعرف يوما ما ...

أنتم الذين يجب أن تقوموا بالثورة ! وليس هم ..وضعكم محزن أكثر من وضعهم نعم هذا هو الواقع ! الوضع كما قلت صار مملا جدا جدا جدا ....الموت لا يوجد ..الموت هو الذي نحن به الآن ! ...قبل ؟أن تقرأوا وقبل أن تفكروا وقبل وقبل عليكم بالتفكير بما قلت ...بإمكانكم رفضه ! بإمكانكم اعتناقه ! بإمكانكم أن تكونوا وسطيين !!!!! أنتم الذين تقررون مصيركم ! وفي النهاية الكل يذهب لما يريد فقرروا لأننا لم نبدأ بعد رغم أنه مر على الكتبة وهي موجودة أكثر من عامين !! والسبب في عدم التطور هو هذاا !! وأجزم أنه ابد الدهر إن استمر هذا لن يكون هناك تطور !! :pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive::pensive:



إننا مازلنا في ألفا في الحضيض حيث يحاول البعض فرض رأيه على الآخر ليشعر بالقوة ! هذا هو النقص بعينه ...مازلنا نتحدث وكأننا فرق مازال المسلم يكن حقدا للمسيحي وغيره والمسيحي يكن حقدا للمسلم ! لا أعلم دياناتكم ولا أكترث لها على الإطلاق ! ماأريد قوله هو أن التنازع بسبب "اعتقادات" البعض يجعلكم كبعض الحمقى وليس كبعض الأطفال فهؤلاء عقلاء جدا ! ما زلنا نحاول تبديل "معتقدات" الآخر حتى يتم ارضاء ذلك النقص كذلك فالبعض يحاول ذلك لانه يظن انه على حق والبعض يفعلها من اجل الشعور بالقوة واكتساب الاتباع والبعض يخاف على الاخرين من الضياع....إن وضعكم الحالي ميؤوس منه هههههههههههه.... فلنتغير رحمكم الله...ولنجعل ما نتحدث عنه منهجا للحياة ولتؤمنوا ايمانا راسخا انكم يوما ما ستكونون يوما ما في خضم ما تحدثتم عنه مرارا وتكرارا قبل سنوات //بالنسبة للذين أجابووا بنعم// وأنكم ستكونون في خضم المعركة ! عندها فقط دعوني ارفع قبعتي لكم لأنكم خرجتم من المجتمع الذي انتقدتموه ووصلتم لمن كنتم تتحدثون عنهم ! لدي المزيد والمزيد لكن أرجو أن تفهموا أولا ما قلته الآن سلامي لكم جميعا بدون استثناء أحبتي وإخوتي أخوكم كائن دمتم بخير :flower:

--------------------

لا يخفى عليكم أن ما وصل إليه الأخ كائن من الغضب الذي يتكلم بهذه الحدة وصل بي مراراُ لإغلاق المكتبة

وقد جرت حوارات متنوعة كادت تجمع جميعها على إغلاق مكتبة ألفا بسبب الفشل الذريع .. ليس من الإدارة، بل منا جميعاًُ كـ أشخاص

يظنون أنفسهم "أعلم" من غيرهم.. وبالتالي سيطرت الفوقية على منحانا تجاه الأهداف السامية المعروفة لنا.

للمرة الأخيرة أتمنى أن نصلح أنفسنا

وليدخل كل منكم لهذا الموضوع القديم ويضع رده

[h=3]
محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط
[/h]

دمتم بخير ..
18 مارس 2013

هذا جنون كائن في ألفا وليس هنا
هنا لا نحاول أن نجمع أتباع أو فرض معتقد
الكل عائلة نتقبل بعضنا وحتى الإختلاف بشكل محترم لايسىء لسمعة سايكوجين
إذا كان المتنورون يسبقوننا بالسنين الضوئية لابأس. على الأقل لن نجلس مكتوفي الأيدي
العلم والمعرفة محيط سنتعلم ونتحاور ونتناقش لإشباع رغبتنا في ذلك، العلم المنهجي ليس
كله سيء فاليوم الحال أفضل من الماضي والكثير من الأشياء جلبها العلم المنهجي مفيدة للناس
ولكن نضيف عليه شيئا من الحكمة القديمة والمعارف الروحية.
 
كلام صحيح و منطقي من الأخ كائن ، ما نتعامل معه هنا ليس أمرا بسيطا ، نحن نحاول كشف الماضي الصحيح المغطى بالاكاذيب وليس هذا فقط وبل نحاول ايضا تحرير أنفسنا باختراعات لعلماء تم اغتيالهم وتحريم اختراعاتهم لانها تقضي على احتكاراتهم من أدوية كيميائية و منتجات النفط بشكل عام ، وايضاً كشف حقاءق عن اجهزة متطورة وعلوم ومعارف جديدة و قديمة ، فهذا شيء خطير يجب التعامل معه بعقل منفتح و حكمة. والذي يريد ان ينضم لنا في الموقع عليه ان يقرا ما قاله الأخ كائن ضروري قبل ان يقرا اي موضوع فهذا الموقع ليس للترفيه وروءية الأشياء الغريبة الموقع هو لمعرفة الحقيقة وشكرا لك .

لم يكمل سايكوجين سنة حتى الأن
الخطة هي نشر المعرفة لنا وللأجيال القادمة
التجارب ستحدد ذلك، وأنا متفائل بأن أعضاء سايكوجين
على قدر من المسؤولية وستتوالى الإنجازات ولن يثبط
عزيمتنا الخوف من أؤلئك الأشرار. سنظل في طريق الخير
والنور مستمرين.
 
بيت القصيد الذي اردت ابرازه هو هذا. لو التزم به الاعضاء لما وصل الامر الى ما انتهى عليه


لا يخفى عليكم أن ما وصل إليه الأخ كائن من الغضب الذي يتكلم بهذه الحدة وصل بي مراراُ لإغلاق المكتبة

وقد جرت حوارات متنوعة كادت تجمع جميعها على إغلاق مكتبة ألفا بسبب الفشل الذريع .. ليس من الإدارة، بل منا جميعاًُ كـ أشخاص

يظنون أنفسهم "أعلم" من غيرهم.. وبالتالي سيطرت الفوقية على منحانا تجاه الأهداف السامية المعروفة لنا.

للمرة الأخيرة أتمنى أن نصلح أنفسنا
 
بيت القصيد الذي اردت ابرازه هو هذا. لو التزم به الاعضاء لما وصل الامر الى ما انتهى عليه


لا يخفى عليكم أن ما وصل إليه الأخ كائن من الغضب الذي يتكلم بهذه الحدة وصل بي مراراُ لإغلاق المكتبة

وقد جرت حوارات متنوعة كادت تجمع جميعها على إغلاق مكتبة ألفا بسبب الفشل الذريع .. ليس من الإدارة، بل منا جميعاًُ كـ أشخاص

يظنون أنفسهم "أعلم" من غيرهم.. وبالتالي سيطرت الفوقية على منحانا تجاه الأهداف السامية المعروفة لنا.

للمرة الأخيرة أتمنى أن نصلح أنفسنا
اذا ماذا تقترح ان نفعل هل يوجد شيئا ما برأسك تريد قوله لنا ؟ نعم يتصرف بعض الأعضاء مثل هذا ، لقد رأيت ذلك ، ما الحل برأيك ؟
 

أداب الحوار

المرجو التحلي بأداب الحوار وعدم الإنجرار خلف المشاحنات، بحال مضايقة إستخدم زر الإبلاغ وسنتخذ الإجراء المناسب، يمكنك الإطلاع على [ قوانين وسياسة الموقع ] و [ ماهو سايكوجين ]

الأعضاء الذين قرؤوا هذا الموضوع [ 14 ]

أعلى