الجبتانا.. أسفار التكوين المصرية

dt8cv

مريد 1
المشاركات
218
مستوى التفاعل
768
اسفار التكوين المصريه الماخوذ منها عدد كبير من النصوص الدينيه للتوراه والانجيل ويعد الكتاب من اشهر الكتب التى اسست لتاريخ مصر القديمه وهو على جزئين الاول تحت اسم ايجيبتانا اسفار التكوين والثانى تحت اسم سفر القمح والكوشير


عدد صفحات الجزء الاول 112 ص والثانى 94 ص


نبذه عن الكتاب

الكتاب جاء فى اطار سرد الادب القصصى الذى لا يخلو من الخيال المتضمن لعدد هائل من الحقائق المخفيه عمدا حيث لايزال التاريخ المصرى القديم زاخرا بالنصوص والأسرار التى تتجلى تباعا لتؤكد فرادة المصريين، بعض هذه النصوص تم كشفها والبعض الآخر لايزال مصيره مجهولا وربما تعرض للمحو أو التعتيم عليه، لدحض حقيقة تاريخية أو عقائدية تؤكد سبق الحضارة المصرية وديانه اهل مصر الحقيقيه وهى توحيد رب الارباب ومنهم عدد كبير من الانبياء كادم وادريس ولقمان الحكيم والذى نقل من ادبياته عدد هائل من النصوص المكونه للعهد القديم

هذا ما يتناوله الكتاب الذى أصدرته دار «روافد» تحت عنوان «الجبتانا.. أسفار التكوين المصرية» لمانيتون السمنودى، ولد على الأرجح سنة 270 ق.م وحققه على على الألفى، ويتضمن 16 سفرا تناقلها المصريون القدماء لفترة طويلة، حتى وصلت إلى عصر الدولة البطلمية ليدونها الكاهن مانيتون فى حكم بطليموس الثانى، وبحسب مانيتون فإنه كتب الجبتانا بتكليف من رب الأرباب «رع» بعد رؤية راها وهو نائم شاهد فيها نفسه وقد صعد خلالها إلى السماء راكبا « جبار»، وهو كائن يشبه الحصان وله أجنحة ذهبية حيث وصل الى الجميزتين والتى لا يتخطاها احد الا واحترق الا ان مانيتون سمح له بالاختراق لمقابله رب الارباب رع الا يذكرك هذا بمعجزة المعراج للنبى الخاتم عليه افضل الصلاه واتم التسليم !، ليسجل فيها نشأة الشعب المصرى وظهور سلالة المصريين، يحكى المحقق على الألفى فى مقدمة الكتاب كيفية حصوله على الجبتانا، ويوضح أنها بمثابة الجزء الأول من الجبتاكا، المعروفة لدى علماء المصريات بأنها تحتوى على تاريخ ملوك الأسرات ، إلا أن الجبتانا غير معرفة لدى الكثيرين، ولم يكشف عن بردياتها أو نسخها التى كتبها الراهب مانيتون وتلاميذه، وهناك احتمالات قويه أن تكون نسخ البردى للجبتانا طمست أو اختفت عن عمد وتم احراق مكتبه الاسكندريه خصيصا من اجل اخفائها كى يضلل العالم اجمع فيما بعد، لعدم الكشف عما تضمه من أقوال وأفكار تتماس كثيرا ويظهر فيها التشابه الكامل مع الديانات السماويه الثلاث ، فنصوصها أقرب للعهدين القديم والجديد، وبها العديد من الجمل التى تظهر بعد ذلك فى العهدين.

اترككم مع رحله لن تخلو من المتعه والتشويق والتفكير والتامل اثناء مطالعه الكتابين والتى ستخرج بعد الانتهاء منهما محملا بمئات الاسئله التى لن تجد لها اجابات الا بتدبر ايات الذكر الحكيم ..

رابط الجزء الاول

محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط


رابط الجزء الثانى

محتوى مخفي تسجيل الدخول أو تسجيل لمشاهدة الروابط
 
شكرا جدا لك على هذا
لقد أعطاني هذا الكتاب دليل آخر على ما كنت أفكر فيه
يبدو حقا أن الديانات السماوية مقتبسة من مصر القديمة .
حسنا لا يهم ومادام الأمر يؤدي لتنوير البشر من جديد
 
كل الكتب التي تم ارفاقها عن طريق رابط اغلبية الروابط لا تعمل، لذا ياريت يتم ارفاقها بصيغة PDF حتى يستفيد الجميع منها ولا تضيع
 

أداب الحوار

المرجو التحلي بأداب الحوار وعدم الإنجرار خلف المشاحنات، بحال مضايقة إستخدم زر الإبلاغ وسنتخذ الإجراء المناسب، يمكنك الإطلاع على [ قوانين وسياسة الموقع ] و [ ماهو سايكوجين ]
أعلى